كل ما تريد معرفته عن شبكات الجيل الخامس 5G (دليل شامل)

أحدثت شبكات الجيل الخامس ثوره هائله في مجال الإتصالات ، ولكن بسبب حداثه الأمر ، فإن الكثيرين لا يعلمون عنها سوى الإسم فقط ، ولذا سنتعرف معاً على بعض التفاصيل الدقيقه في هذا التقرير المُفصل حول شبكات الجيل الخامس 5G.

ما هو 5G ؟

شبكات الجيل الخامس 5G

5G هي شبكة الهاتف المحمول والتي تنتمي إلي الجيل الخامس من الشبكات حيث تُعتبر معيار لاسلكي عالمي جديد والذي يأتي بعد شبكات 1G و 2G و 3G و 4G. تُعتبر شبكة الـ 5G نوعاً جديداً من الشبكات التي تم تصميمها لتوصيل كل الأشخاص وكل شيء معاً بسرعات عاليه جداً ، حتى الأجهزه المنزليه الحديثه والمنازل الذكيه وغيرها.

تهدف تقنية 5G اللاسلكية إلى توفير سُرعات عاليه لنقل البيانات والتي يتم قياسها بالجيجابايت في الثانيه الواحده وليس بالميجابايت ، كما ستكون لديها موثوقية وحمايه أكبر وسعه كبيره لنقل البيانات ، وأكثر تنظيماً عند تواجد الكثير من المُستخدمين.

تخيل معي أنك تستخدم حالياً شبكه الجيل الخامس بسرعه 2 جيجا بايت في الثانيه وتُريد تحميل فيلم من الإنترنت مساحته 4 جيجا ،فكم سيأخذ معك من الوقت لتحميله؟ بالتأكيد بضع ثواني فقط وسترى الفيلم على جهازك.

من اخترع 5G ؟

بالتأكيد لا توجد شركة واحدة أو شخص واحد يمتلك الـ 5G ، ولكن هُناك العديد من الشركات التي تُساهم في إعادة الـ 5G إلى الحياة وإتاحتها للمُستخدمين. لعبت شركه Qualcomm دوراً كبيراً في إطلاق العديد من التقنيات الأساسية التي تدفع شبكات الـ 5G إلى الأمام.

تقود شركة 3GPP العديد من الاختراعات الأساسية المُختصه بالشبكات وكذلك جميع جوانب تصميم الـ 5G ، وذلك من حيث عمليات البث والإستقبال والإرسال وصولاً إلى تقديم الخدمه للمُستخدمين.

ما هي التقنيات الأساسية التي شكلت 5G ؟

شبكات الجيل الخامس 5G

تعتمد شبكات الجيل الخامس على تقنيه الـ OFDM ، وهي طريقة لتعديل الإشارات وتحويلها إلى إشارات رقمية وإرسالها عبر عدة قنوات مُختلفة وذلك من أجل تقليل عمليه تداخل البيانات وزياده سرعتها.

بناءً على نفس مبادئ شبكات المحمول ، فإن 5G OFDM يعمل مثل شبكه 4G LTE ، ومع ذلك ، يمكن لـ 5G NR أن تُعزز من تقنيه OFDM لتقديم درجة أعلى من المرونة مع قابلية التوسع في أي وقت ، كما يُمكن أن يوفر وصول الـ 5G إلى المزيد من الأشخاص وذلك ما نحتاجه من اجل الزياده المُفاجئه في عدد مُستخدمي الإنترنت.

ما هي الاختلافات بين الأجيال السابقة لشبكات الجوال و 5G ؟

الأجيال السابقة من شبكات الجوال هي شبكات الـ 1G و 2G و 3G و 4G ، وسنقوم بتناول الإختلافات بينهم

الجيل الأول – 1G

تم تقديم هذا الجيل من الشبكات في عام 1980 حيث كان يستخدم الطُرق التناظريه لنقل الصوت.

الجيل الثاني – 2G 

في أوائل التسعينات ، تم تقديم الجيل الثاني من الشبكات والذي يستخدم طُرق رقميه لنقل الصوت.

الجيل الثالث – 3G

في أوائل عام 2000 ، جلبت شبكات الـ 3G الإنترنت وبيانات الجوال.

الجيل الرابع – 4G LTE

في عام 2010 ، تم إطلاق 4G LTE والتي تأتي لأجهزة الجوال ثم الإنترنت بعدها.

أدت شبكات 1G و 2G و 3G و 4G جميعها إلى شبكات الـ 5G ، والتي تم تصميمها لتوفير سرعات إتصال أكثر من أي وقت مضى.

5G هي معيار لاسلكي موحدة وأكثر قدرة على نقل كميات هائله من البيانات في لحظات ، وقد تم تصميمه بسعه عاليه وقدره نقل كبيره لكي يتحمل تقديم الخدمات الجديدة مثل الواقع الإفتراضي والعديد من تقنيات الذكاء الإصطناعي.

مع السرعات العالية والموثوقية والحمايه الكبيره فإن 5G ستقوم بتسهيل عمليه الدخول إلى عوالم جديدة حيث ستؤثر على كُل صناعة ، مما يجعل نقل البضائع بشكل آمن ، والرعاية الصحية عن بعد ، والزراعة الدقيقة ، والخدمات اللوجستية الرقمية والكثير من الخدمات التي تستخدم التكنولوجيا.

كيف ومتى سيؤثر 5G على الاقتصاد العالمي؟

شبكات الجيل الخامس 5G

 تقود الـ 5G النمو الإقتصادي العالمي ، حيث من المتوقع أن تفتح شبكات الـ 5G ما يلي:

  • 13.2 تريليون دولار من الناتج الاقتصادي العالمي.
  • 22.3 مليون وظيفة جديدة تم إنشاؤها.
  • 2.1 تريليون دولار في نمو الناتج المحلي الإجمالي.

من خلال دراسة التاثير الاقتصادي للـ 5G ، فقد وجدنا أن التأثير الاقتصادي الكامل لـ 5G سيتحقق في جميع أنحاء العالم بحلول عام 2035 والذي سيدعم حينها مجموعة واسعة من الصناعات التكنولوجيه كما يُحتمل توفير ما يصل إلى 13.2 تريليون دولار من السلع والخدمات.

هذا التأثير أكبر بكثير من أجيال الشبكات السابقة. كما تتوسع مُتطلبات تطوير شبكة 5G الجديدة لكي لا تقتصر على شبكات الهاتف المحمول والإنترنت فقط بل ستدخل في أي صناعه تقريباً مثل صناعه السيارات.

كشفت الدراسة أيضاً بأن شبكات الـ 5G يُمكنها وحدها دعم ما يصل إلى 22.3 مليون وظيفة ، والتي تُعادل بأن كل شخص في بكين سيكون لديه أكثر من وظيفة ، كما هُناك العديد من التطبيقات الناشئة والجديدة التي سيتم تحديدها في المستقبل ولكن الوقت فقط هو الذي سيحدد التأثير الذي ستُحدثه شبكات الجيل الخامس  5G على الاقتصاد.

أين يتم إستخدام 5G ؟

يتم استخدام 5G في ثلاثة أنواع أساسيه من الخدمات ، بما في ذلك الاتصالات المُهمة ، وإنترنت الأشياء ، والحوسبه السحابيه حيث تتمثل الميزه الكبيره لـ 5G في أنها قادره على التوافق والتكيف مع أي تقنيه جديده في المُستقبل.

ما مدى سرعُة 5G؟

شبكات الجيل الخامس 5G

تم تصميم 5G لتقديم أقصى سرعه لنقل البيانات والتي تصل إلى 20 جيجابت في الثانية وذلك بُناءً على معيار IMT-2020.

لكن 5G هي أكثر من مجرد سرعة ، بالإضافة إلى أنه تم تصميم 5G لتوفير سعة أكبر للشبكات.

يُمكن لـ 5G أيضاً توفير وقت استجابة أقل بكثير ويمكن أن يوفر تجربة مُستخدم أكثر سهوله ، وبشكل عام  ، يتم دعم شبكة الهاتف المحمول 5G NR الجديدة من خلال Gigabit LTE ، والتي يُمكن أن توفر اتصالاً في كُل مكان.

إلى هنا نكون قد انتهينا من تدوينه مهمه حول كل ما تريد معرفته عن شبكات الجيل الخامس 5G  ، والتي قد أعددناها خصيصاً لك والتي كانت تحتوي على كل ما تريد معرفته عن شبكات الجيل الخامس 5G.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى